<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2019/Apr/AR_News_MobileImage_fb155674-d6c2-43ae-810b-4e8a4a7a768b.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يستقبل وفداً دبلوماسياً من وزارة الخارجية الهولندية

02/04/2019

قام وفد رسمي من وزارة الخارجية الهولندية بزيارة مقر الهلال الأحمر القطري، خلال مدة وجوده في دولة قطر لبضعة أيام ضمن جولة دبلوماسية للتعرف على القضايا والأنشطة الإنسانية في المنطقة، حيث كان في استقبالهم السيد إبراهيم عبد الله المالكي المدير التنفيذي، والدكتور محمد صلاح إبراهيم المدير التنفيذي لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية، والسيدة منى فاضل السليطي رئيس التنمية المحلية. ضم الوفد كلاً من السيدة إيلين كاسانويدوجو مبعوثة وزارة الخارجية الهولندية، ورافقها السيدان بول ساسن وأمين زغدود من السفارة الملكية الهولندية بالدوحة. وفي بداية الاجتماع رحب المالكي بالضيوف، الذين نقلوا إليه تحية سعادة السفير الهولندي لدى الدوحة، وإثنائه على أعمال الهلال الأحمر القطري الإنسانية وما حققه من إنجازات متميزة. وقد تناول الاجتماع العديد من الموضوعات المتعلقة بالعمل الإنساني في المنطقة، حيث أوضح المالكي أن الهلال الأحمر القطري يعمل في ضوء مجموعة من الضوابط والقوانين المنظمة للعمل الخيري والإنساني تحت إشراف هيئة تنظيم الأعمال الخيرية، كما أن عضويته في الحركة الإنسانية الدولية تمثل نقطة قوة وصفة قانونية تمكنه من الوصول إلى مناطق الكوارث وإغاثة المتضررين منها. ونوه المالكي إلى وجود بعض التحديات التي تواجه العمل الإنساني، مثل العقبات والإجراءات الإدارية التي تتسبب في تأخير وصول المساعدات إلى المحتاجين إليها، والتي يتغلب عليها الهلال الأحمر القطري باتباع النظم الحديثة لضمان انسيابية العمل والتوازن ما بين سرعة الأداء والكفاءة في التنفيذ، هذا بالإضافة إلى العمل تحت مظلة الحركة الإنسانية الدولية والأمم المتحدة، والشراكة مع الجمعيات الوطنية والشركاء المحليين، وتأسيس مكاتب خارجية لتمثيل الهلال الأحمر القطري في البلدان التي يعمل بها. كذلك استعرض الاجتماع آخر التطورات على ساحة العمل الإنساني في دولة قطر ومنطقة الشرق الأوسط، مع التركيز على أهم البلدان التي تستحوذ على النسبة الأكبر من مساعدات الهلال الأحمر القطري مثل سوريا واليمن والعراق وفلسطين، والتوسع الهائل الذي شهده حجم هذه المساعدات لتصل إلى 13 مليون إنسان خلال عام 2018. وأبدى الضيوف اهتمام الجهات الرسمية الهولندية بالتعاون مع الهلال الأحمر القطري في تنفيذ المشاريع والبرامج الإنسانية، انطلاقاً من الدور الذي تلعبه مملكة هولندا كلاعب رئيسي على الساحة الإنسانية الدولية، ورغبتها في تقوية الصلات الإنسانية لتحقيق السرعة في إيصال المساعدات للمتضررين، مع الالتزام في الوقت ذاته بمتطلبات المنظومة المصرفية والرقابية العالمية. يأتي هذا اللقاء في إطار الدور الذي يضطلع به الهلال الأحمر القطري في مجال الدبلوماسية والمناصرة الإنسانية، من خلال العمل على "أنسنة" التشريعات، وإطلاق النداءات الإنسانية وتنظيم حملات جمع التبرعات من أجل حشد الدعم لصالح المستضعفين، والتوعية بالكوارث والأزمات من أجل حث المجتمع الدولي على التدخل ومد يد العون إلى الشعوب المتضررة جراء الكوارث الطبيعية أو الحروب والنزاعات المسلحة، وتفعيل القانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف الأربعة، ونشر مبادئ الحركة الإنسانية الدولية وحقوق الإنسان بما يعزز السلم والأمن الدوليين، وبناء قدرات الجمعيات الوطنية والخيرية الزميلة وتنمية كفاءاتها البشرية وخبراتها الفنية والإدارية، وتقوية الصلات المهنية والمؤسسية والشخصية مع جميع مكونات ورموز الحركة الإنسانية الدولية، وتمثيل دولة قطر في المحافل الإقليمية والدولية المعنية بالعمل الإنساني والاجتماعي والقضايا الإنسانية المختلفة.