<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2021/Jun/AR_News_MobileImage_ed7b205c-5b1c-4098-8e31-e8362d6a759e.png" style="BORDER: px solid; ">

اتفاقية تعاون مشتركة بين الهلال الأحمر القطري ونظيره الكويتي لتحسين ظروف الإيواء والرعاية الصحية للاجئين ببنغلاديش

29/06/2021

بتمويل الصندوق الكويتي للتنمية والهلال الأحمر القطري وقع الهلال الأحمر القطري اتفاقية تعاون مشترك مع الهلال الأحمر الكويتي، لتنفيذ مشروع تحسين ظروف الإيواء وتقديم الرعاية الصحية للمحتاجين في مخيمات اللاجئين من ميانمار إلى بنغلاديش، ويستفيد من هذه الخدمات إجمالي 834,000 لاجئ، منهم 6,000 مستفيد من أنشطة الإيواء و828,000 مستفيد من خدمات الرعاية الصحية الأولية والصحة المجتمعية، وذلك بتكلفة إجمالية قدرها 3 ملايين دولار أمريكي، (منها 2,500,000 مليون دولار من الصندوق الكويتي للتنمية في حين وفر الهلال الأحمر القطري مبلغ 500,000 دولار) وقع الاتفاقية من جانب الهلال الأحمر القطري أمينه العام سعادة السفير علي بن حسن الحمادي، ومن جانب الهلال الأحمر الكويتي رئيس مجلس إدارته سعادة الدكتور هلال مساعد الساير. وسوف يتم تنفيذ المشروع بمنطقة كوكس بازار الحدودية في بنغلاديش، بالتعاون مع الهلال الأحمر البنغلاديشي. ويهدف المشروع إلى تحسين الظروف المعيشية وتقديم المساعدات المنقذة للأرواح للمهجرين من ميانمار، من خلال بناء 1,200 مأوى مع المرافق الاجتماعية الضرورية، وهي مقسمة إلى عدة مراحل، تضم المرحلة الأولى 500 مأوى، تليها المرحلة الثانية بـ 400 مأوى، وفي المرحلة الأخيرة سيتم بناء 300 مأوى. كذلك سيتم بناء مسجدين أو مركزين اجتماعيين، لتمكين المستفيدين من ممارسة شعائرهم الدينية وتنظيم الأنشطة الاجتماعية في بيئة آمنة. ولضمان توافر الظروف المعيشية الملائمة داخل المساكن الجديدة، سوف يعمل المشروع على تلبية الاحتياجات الأساسية لأسر اللاجئين، من خلال توزيع 1,200 حزمة مواد غير غذائية، كأواني الطهي والحصير وأنظمة الإنارة بالطاقة الشمسية، وذلك على 3 مراحل أيضاً. كذلك يركز المشروع على توفير الرعاية الصحية المتكاملة للأسر الفقيرة، سواء من اللاجئين أم من المجتمع البنغلاديشي المحلي، عبر دعم 3 مراكز صحية داخل المخيمات بالكوادر الصحية والإدارية، وبناء قدراتهم الطبية والفنية، مع تشغيلها لمدة 24 شهراً، بطاقة استيعابية 60-70 مراجعاً بشكل يومي لكل مركز على مدار 5 أيام في الأسبوع. ولا يكتفي المشروع بذلك، بل يهتم بدعم نظام الإحالة إلى المراكز الطبية والمشافي المتخصصة للحالات التي تتطلب ذلك. وأخيراً، ستنظم فرق الصحة المجتمعية زيارات ميدانية توعوية في المجال الصحي، بهدف نشر الوعي الصحي بين اللاجئين والمحتاجين من المجتمع المضيف. وتجدر الإشارة إلى أن الهلال الأحمر القطري ونظيره الكويتي سبق أن وقعا اتفاقيات تعاون مشترك مثمرة، على غرار الاتفاقية الخاصة بإغاثة النازحين من حلب، حيث تم تحت مظلة هذه الاتفاقيات تنفيذ العديد من البرامج المشتركة انطلاقاً من روح الأخوة والعلاقات التاريخية التي تربط بين الجانبين.