<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2020/Jun/AR_News_MobileImage_c8be4799-a06f-427f-9ce2-26d54789953b.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يعزز حماية العاملين في المرافق الصحية باليمن ضد خطر فيروس كورونا

07/06/2020

استمرار التوعية الميدانية للأهالي واللاجئين يواصل الهلال الأحمر القطري من خلال بعثته التمثيلية في اليمن جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، في ظل عجز النظام الصحي هناك عن مواجهة تداعيات المرض نتيجة قلة الموارد المالية ونقص الأدوية والتجهيزات الطبية. ففي خطوة وصفها د. نشوان الحسامي، مدير المستشفى الجمهوري التعليمي العام في محافظة تعز، بأنها الأولى من حيث الأسبقية ونوعية الدعم، يعمل الهلال الأحمر القطري على توفير الحماية للعاملين بالمستشفى ممن يستقبلون الحالات المصابة بفيروس كورونا، باعتبارهم خط الدفاع الأول لحماية الناس من هذا الخطر. وعن طبيعة هذا الدعم، أكد د. حذيفة منسق المشروع في محافظة تعز أنه تم تزويد المستشفى الجمهوري بأدوات ومواد النظافة والتعقيم الخاصة بمركز العزل والاستقبال الذي يتعامل مع حالات كورونا المحتملة، وذلك ضمن الاستجابة السريعة للهلال الأحمر القطري كعهده في جميع تدخلاته الصحية بالمحافظة. وأضاف: "هذه الأدوات عبارة عن مواد تعقيم وملابس حماية للكادر الصحي داخل قسم العزل المخصص لمرضى كوفيد-19. وقد نالت هذه المساعدات الطبية رضا العاملين الصحيين وإدارة المستشفى والمرضى، حيث ستساهم بالتأكيد في الحد من خطر انتقال العدوى إلى الكادر الوظيفي. نتقدم بجزيل الشكر للهلال الأحمر القطري، السبَّاق دائماً إلى دعم المحافظة وخصوصاً في المجال الصحي". وتمتد مزايا المشروع أيضاً إلى المساهمة بشكل غير مباشر في حماية أسر العاملين الصحيين المنخرطين في الاستجابة للوباء، علاوة على المرضى غير المصابين بالفيروس والمحولين من المستشفيات المستهدفة إلى المستشفى الجمهوري لتلقي الرعاية الصحية، مع وجود خطط لتوسيع نطاق المشروع قريباً ليشمل المزيد من المستشفيات ذات الصلة بمكافحة الوباء في محافظات صنعاء وتعز وصعدة. وبالتوازي مع ذلك، تستمر فرق الهلال الأحمر القطري في أمانة العاصمة صنعاء في تنفيذ حملات توعية وتثقيف شاملة للمواطنين في الأحياء والمرافق الصحية، من أجل رفع درجة استيعابهم لإجراءات وتعليمات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، الذي يهدد أرواح الناس في مختلف بلدان العالم. هذا وتواصل فرق التوعية ضمن مشروع توفير الرعاية الصحية للاجئين توزيع النشرات التثقيفية للوقاية من فيروس كورونا على البيوت في أمانة العاصمة، سواءً للاجئين المقيمين أم للأهالي من المجتمع المحلي. وتضمنت الحملات إرشادات ونصائح للسكان حول فيروس كورونا، وكيفية الوقاية منه، والطرق الصحيحة للتعامل معه، فضلاً عن تعليم المواطنين الطرق السليمة لغسل اليدين، واستخدام المعقمات والصابون، وكيفية التعامل مع المصابين وعزلهم صحياً.