<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2020/Jun/AR_News_MobileImage_b7d64b7a-f97c-4e13-9875-e932023deb81.png" style="BORDER: px solid; ">

مركز الهلال الأحمر القطري للتدريب والتطوير يعزز الوعي المجتمعي ضد فيروس كورونا 2019

24/06/2020

268 فعالية تدريبية استفاد منها 3,243 شخصاً يواصل مركز الهلال الأحمر القطري للتدريب والتطوير القيام بدوره الأساسي في مجال التثقيف الصحي بدولة قطر، وخاصةً فيما يتعلق بتوعية أفراد المجتمع بسبل الوقاية من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد 2019 والمسبب لمرض كوفيد-19. ومنذ بدء الأزمة، قام فريق التثقيف الصحي بالاستجابة فوراً من خلال تكثيف العمل التوعوي والوقائي تحت مظلة لجنة العمل والاتصال في وزارة الصحة العامة، والتي يعد الهلال الأحمر القطري عضواً فيها، حيث تم وضع خطة أنشطة متنوعة تهدف إلى نشر العادات الصحية السليمة والوعي الصحي في المجتمع بمختلف فئاته حول سبل الوقاية من الأمراض المعدية عموماً وداء فيروس كورونا 2019 خصوصاً. ويتم تنفيذ هذه الخطة بالتنسيق مع باقي قطاعات الهلال الأحمر القطري، عن طريق إعداد وطباعة منشورات توعوية، وتنظيم ورش عمل تدريبية ومحاضرات توعوية داخل المركز وخارجه، تستهدف جميع أفراد المجتمع وبخاصةٍ المتطوعين والعمالة الوافدة في مراكز العمال الصحية، وميدانياً في مواقع العمل وفق المعايير والإجراءات الوقائية المتبعة. ويتكون فريق العمل من 10 مدربين من العاملين في قطاع الشؤون الطبية، إلى جانب 6 مدربين من المتطوعين، يشمل رئيس التثقيف الصحي ومسؤولي مكافحة العدوى والمثقفين الصحيين بمراكز العمال الصحية، مع مراعاة تقديم المادة التثقيفية من مصادر موثوقة وبعدة لغات لتتناسب مع جنسيات الفئات المستهدفة. وقد ساهمت أنشطة التثقيف الصحي خلال أزمة فيروس كورونا المستجد في تهيئة وحماية مجموعة متنوعة من المستفيدين، وشملت متطوعي الهلال الأحمر القطري ضمن حملة "متطوعون من أجل قطر" بالتعاون مع قطاع التطوع والتنمية المحلية، ومتطوعي وزارة الصحة العامة ضمن الحملة ذاتها بالتعاون مع إدارة التثقيف الصحي في وزارة الصحة العامة، وعدداً كبيراً من المدارس الحكومية والدولية بالتعاون مع برنامج الهلال الأحمر المدرسي، والشركات والمعامل والهيئات العامة والفنادق والمؤسسات والوزارات والجمعيات الخيرية والجاليات الأجنبية، بالإضافة إلى مسؤولي وموظفي الهلال الأحمر القطري، والموظفين والمشرفين في محجر مكينس الصحي. وبلغ عدد الفعاليات التثقيفية التي تم تقديمها منذ بداية الأزمة 268 محاضرة ودورة تدريبية، استفاد منها 3,243 شخصاً من المتطوعين وعمال نظافة والعمالة الوافدة والموظفين وأفراد الخدمات الأمنية، وغير ذلك من شرائح المجتمع والمهن المختلفة. وتتناول الدورات التعريف بمرض كوفيد-19 من حيث المنشأ والانتشار وطرق الانتقال والأعراض والعلاج، مع التركيز والتدريب على الوقاية الشخصية والمجتمعية من الفيروس، وتقديم الدعم النفسي، وكيفية استعمال أدوات الحماية الشخصية وسحب المسحات من الأشخاص المشتبه بإصابتهم. كذلك تم إعداد وطباعة 6 أنواع من المنشورات التوعوية، بإجمالي 730 منشوراً مثل الملصقات والأدوات الإعلانية الثابتة والمتحركة غير الخاضعة للمس طبقاً لإجراءات مكافحة انتقال العدوى، كما تم إعداد وتصميم مادة كتيب توعوي عن مرض كوفيد-19 بثلاث لغات (العربية والإنجليزية والهندية) ونشره إلكترونياً عبر الموقع الرسمي للهلال الأحمر القطري ومواقع بعض المؤسسات والشركات. وفيما يتعلق بوسائل التعليم عن بعد، تم نشر 3 ورش عمل أونلاين باللغتين العربية والإنجليزية سجلت أكثر من 15,000 مشاهدة، وتقديم 4 ورش توعية وقائية (بث مباشر) سجلت أكثر من 2,500 مشاهدة خلال 30 دقيقة لكل ورشة، وتقديم ملتقيات عن أنشطة الدعم النفسي الميداني للنزلاء في محجر مكينس الصحي للعمال، وتصوير دورة تدريبية من 13 حلقة عبر الإنترنت بعنوان "صحتي في وقايتي – كوفيد-19"، وإصدار أكثر من 30 رسالة صحية حول نصائح وقائية ونصائح لصيام صحي مع كوفيد-19 استفاد منها عشرات الآلاف من المشاهدين والزوار لمنصات التواصل الاجتماعي. وأخيراً، كانت لمركز التدريب والتطوير مساهمة في تطوير بعض وسائل الوقاية الشخصية مثل واقي الوجه، بالتعاون مع قطاع التطوع والتنمية المحلية، حيث قام النادي العلمي القطري بتصنيع كميات منه والتبرع بها دعماً لجهود الهلال الأحمر القطري في التصدي لجائحة كوفيد-19.