<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2021/Feb/AR_News_MobileImage_8f6685fc-2251-4ef2-ba02-510f4320a501.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يدعم تدريب 60 طبيباً فلسطينياً على جراحة المناظير بغزة

23/02/2021

بالتعاون مع المستشفى الأهلي العربي وسط قاعة مركز تدريب جراحة المناظير بالمستشفى الأهلي العربي في قطاع غزة، وقفت الطبيبة أمل أبو كرش مع زملائها المشاركين في التدريب على جراحة المناظير، بتمويل من الهلال الأحمر القطري، ليتناقشوا حول مخرجات اليوم التدريبي بعد تعرفهم على أهم الأدوات المستخدمة في جراحة المناظير. وحول الهدف من مشاركتها في هذا التدريب، قالت د. أمل: "تحفزت للمشاركة في التدريب لرغبتي في الالتحاق بالبورد الفلسطيني للجراحة بعد تخرجي في كلية الطب. بصراحة اكتسبت خلال التدريب مهارات جديدة لأول مرة، ومنها استخدام الأدوات والتقنيات الحديثة للمناظير"، موضحةً أن التدريب سيؤهلها لتصبح على دراية بكيفية إجراء عمليات المناظير، بالإضافة لتعلمها كيفية التعامل مع مرضى جراحة المناظير وفق بروتوكول صحي عالمي. ويدعم الهلال الأحمر القطري تنفيذ هذا التدريب ضمن مشروع "دعم الجراحات التخصصية في قطاع غزة"، بمشاركة 60 طبيباً وطبيبة تم توزيعهم على 6 مجموعات بهدف صقل مهاراتهم في جراحة المناظير، وبلغت التكلفة الإجمالية للبرنامج التدريبي 60,000 دولار أمريكي. وعن أهم مراحل التدريب، أشار د. صبحي سكيك مدرب جراحة المناظير بالمستشفى الأهلي العربي إلى أن الأعوام الثلاثين الأخيرة شهدت تطوراً كبيراً أدى للاعتماد على جراحة المناظير في تخصصات جراحية كجراحة الصدر والبطن والشرايين والمفاصل، من خلال عمل فتحات بسيطة في الجلد يتم منها إجراء عملية الاستئصال، مضيفاً: "نعتمد في مركز التدريب بالمستشفى على 4 مراحل رئيسية للتدريب، منها الجانب النظري، والتدريب بالمحاكاة لتعريف المتدرب على طرق التشريح والقطع ونقل الأشياء والخياطة والربط داخل البطن، وكذلك التدريب بالمحاكاة الحيوية من خلال تشريح الديك الرومي للتعامل مع عضلات وأنسجة تحاكي أنسجة جسم الإنسان". ويتابع د. سكيك حديثه بالقول: "نحرص في المرحلة الرابعة على مشاركة المتدرب في العمليات الجراحية بالمستشفى، من خلال المشاهدة والتعلم، وكذلك مشاركته في متابعة الحالات المرضية داخل القسم"، لافتاً إلى أن مناهج التعليم بكليات الطب المحلية تفتقر إلى الجوانب العملية في جراحة المناظير، لذا فهو يرى أن التدريب النوعي الذي يقدمه المستشفى الأهلي العربي يساهم في تطوير قدرات الأطباء الخريجين وتأهيلهم للمشاركة في عمليات جراحة المناظير وفق منهجيات وأسس حديثة. الجدير بالذكر أن الهلال الأحمر القطري يدعم تطوير قدرات الطواقم الطبية المحلية في قطاع غزة من خلال مشروع "دعم الخدمات الجراحية التخصصية في قطاع غزة"، بالإضافة إلى دعم إجراء عمليات جراحية تخصصية كجراحات القلب والصدر والمسالك البولية والأوعية الدموية، وتنفيذ برامج تدريبية كماجستير السياسات والإدارة الصحية ودبلوم التخدير والعناية المركزة، ودعم مرضى الفينيل كيتون يوريا. وتبلغ الموازنة الإجمالية لهذا المشروع 1.4 مليون دولار أمريكي.