<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2017/May/AR_News_MobileImage_75544c1e-a31f-40d0-8a28-777ee0be396e.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يبحث سبل التعاون الإنساني مع السفير البلجيكي لدى قطر

22/05/2017

22 مايو 2017 ― الدوحة: استقبل سعادة الأمين العام للهلال الأحمر القطري السفير علي حسن الحمادي سعادة السيد كريستوف بايو سفير مملكة بلجيكا لدى دولة قطر، حيث عقدا اجتماعا لبحث سبل التعاون في المجال الإنساني ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك. 22 مايو 2017 ― الدوحة: استقبل سعادة الأمين العام للهلال الأحمر القطري السفير علي حسن الحمادي سعادة السيد كريستوف بايو سفير مملكة بلجيكا لدى دولة قطر، حيث عقدا اجتماعا لبحث سبل التعاون في المجال الإنساني ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك. حضر اللقاء من جانب الهلال الأحمر القطري كل من السيد راشد سعد المهندي المدير التنفيذي لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية، والسيد عيسى محمد آل إسحق مدير الاتصال، والدكتور فوزي أوصديق رئيس العلاقات الدولية والقانون الدولي الإنساني، وعدد من المسؤولين في قطاع الإغاثة والتنمية الدولية. وفي بداية اللقاء رحب الحمادي بالضيوف ثم دار الحوار حول الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في المنطقة، حيث أبدى الضيف إعجابه بالدور الواضح الذي تلعبه دولة قطر على الصعيد الإنساني إقليميا ودوليا، والرغبة في إقامة علاقات تعاون دائمة ومستمرة بين الجانبين في المجال الإنساني، مع استعداده لمعالجة المشاكل التي من الممكن أن تساهم فيها بلجيكا كجسر للتعاون الإنساني بين دول الاتحاد الأوروبي ومنطقة الخليج. ومن جانبه أبدى الحمادي ترحيب الهلال الأحمر القطري بتعزيز العلاقات مع الجمعية الوطنية البلجيكية من خلال تبادل الزيارات مستقبلا. وقدم سعادته نبذة عن الهلال الأحمر القطري وتاريخه وأنشطته المتعددة في مختلف البلدان الأفريقية والآسيوية من خلال بعثاته الخارجية، بالإضافة إلى جهوده في مجال التنمية المحلية داخل قطر. وأوضح الأمين العام أن جهود الهلال الأحمر القطري لا تقتصر على الجانب الإغاثي بل تتعداه إلى الجانب التنموي بالتنسيق مع منظمات الأمم المتحدة، وبالأخص فيما يتعلق بمساعدة المتضررين من الأزمة السورية سواء في الداخل السوري أو في دول الجوار لبنان وتركيا والأردن والعراق، وكذلك أعماله العديدة في قطاع غزة والضفة الغربية وبرامجه الموسمية مثل الشتاء الدافئ، وكل ذلك تحت مظلة الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر والمبادئ الأساسية السبعة للعمل الإنساني الدولي. وختم الحمادي اللقاء بتأكيده على الاستعداد لدراسة أي مقترحات من شأنها خدمة المحتاجين وتحسين حياة المتضررين في كل مكان، مع ضرورة تحديد أولويات التعاون الإنساني في ظل تصاعد الأزمات والمعاناة الإنسانية، مما دفع الهلال الأحمر القطري إلى التوسع في أعماله الإغاثية الخارجية على مدار السنوات السابقة، والبناء على أهم الدروس المستفادة من تضمين الجانب التنموي المستدام في العمل الإنساني.