<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2017/Nov/AR_News_MobileImage_57612360-8357-4a29-a017-a889e62aef85.png" style="BORDER: px solid; ">

اتفاقية تعاون بين الهلال الأحمر القطري وجمعية الكشافة والمرشدات القطرية

14/11/2017

14 نوفمبر 2017 ― الدوحة: وقع الهلال الأحمر القطري صباح اليوم مذكرة تفاهم مع جمعية الكشافة والمرشدات القطرية، لتعزيز التعاون والتنسيق بين الجانبين في مجالات العمل المشتركة، من خلال حشد الجهود للمساهمة في نشر ثقافة القانون الإنساني الدولي لتعزيز التعاون والتنسيق في مجالات العمل المشتركة 14 نوفمبر 2017 ― الدوحة: وقع الهلال الأحمر القطري صباح اليوم مذكرة تفاهم مع جمعية الكشافة والمرشدات القطرية، لتعزيز التعاون والتنسيق بين الجانبين في مجالات العمل المشتركة، من خلال حشد الجهود للمساهمة في نشر ثقافة القانون الإنساني الدولي، وتعزيز المبادئ الإنسانية، وضمان حماية المدافعين عنها في حالات الطورائ، وتوفير بيئة مواتية للإعداد التربوي لفئات المجتمع المختلفة، وتبادل المعارف والخبرات في مجالات التخصص المختلفة. وقع الاتفاقية سعادة السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام للهلال الأحمر القطري، والسيد جاسم محمد الحردان المفوض العام لجمعية الكشافة والمرشدات القطرية، في حضور عدد من مسؤولي الجانبين، حيث حضر من جانب الهلال الأحمر القطري كل من السيد عيسى محمد آل إسحق مدير الاتصال والسيدة نورة راشد الدوسري المدير التنفيذي للتطوع والتنمية المحلية، فيما حضر من جانب جمعية الكشافة والمرشدات القطرية كل من السيد محمد راضي عبد الله نائب رئيس رواد الكشافة والمرشدات، والسيد خالد أحمد صقر الهتمي مفوض الإعلام والعلاقات العامة. وعقب توقيع الاتفاقية، أعرب السيد علي الحمادي عن شكره للسيد جاسم الحردان والوفد المرافق له، وسعادته بتوقيع هذه الاتفاقية بين الهلال الأحمر القطري وجمعية الكشافة والمرشدات القطرية، التي تلعب دورا بالغ الأهمية في المجتمع القطري. وأضاف: "منذ طفولتنا ونحن مرتبطون بالنشاط الكشفي، حيث التحقنا به في المدارس ثم انتقلنا من الأشبال إلى الكشافة، وكان لهذه الأنشطة فضل كبير في تعلمنا الكثير من دروس الحياة ومشاركتنا في الكثير من المعسكرات الكشفية المفيدة". وأعرب الحمادي عن أمنيته بأن يكون لهذه الاتفاقية دور في تنظيم وتنسيق العلاقة بين الجانبين، بما يصب في مصلحة قطر من المواطنين والمقيمين على أرضها، وأن تكون هذه الاتفاقية نبراسا وطريقا جديدا أمام كلا الطرفين للعمل والتعاون في سبيل خدمة الإنسانية كلها. ومن جانبه، قال السيد جاسم الحردان: "نحيي مسؤولي الهلال الأحمر القطري على حفاوة الاستقبال وعلى إبرام هذه الاتفاقية، التي نأمل بإذن الله أن تثري الحركة الكشفية في قطر من خلال الإسهامات القيمة للهلال الأحمر القطري، حيث إن الشراكة بين الطرفين كانت قائمة بالفعل، ولكنها سوف تصبح أعمق وأكثر تنسيقا بفضل هذه الاتفاقية". وأوضح الحردان اهتمام الجمعية بتفعيل الشق الإغاثي في أنشطتها، وهو المجال الذي يتميز فيه الهلال الأحمر القطري، حيث سيعمل على تنظيم دورات تدريبية لتنمية تلك القدرات لدى الكشافين، وخاصة في المراحل الدراسية المبكرة مثل الروضة والمرحلة الابتدائية. وتابع بقوله: "الهلال الأحمر القطري وجمعية الكشافة والمرشدات القطرية كلاهما منظمتان دوليتان، ونسأل الله أن تؤدي هذه الشراكة مهمتها على أتم وجه وأن نمثل دولتنا الحبيبة قطر أحسن تمثيل". وفي ذات السياق، بين الحمادي أن الفترة القادمة ستشهد توقيع اتفاقية تعاون جديدة مع وزارة التعليم والتعليم العالي بخصوص برنامج "الهلال الأحمر المدرسي"، ومن خلالها سيتمكن كل من الهلال الأحمر القطري وجمعية الكشافة والمرشدات القطرية من تقديم خدمات جليلة لصالح النشء والشباب القطري، والمساهمة في تكوين جيل جديد من المجتمع قادر على إنقاذ نفسه والآخرين من المخاطر المحتملة لا قدر الله. يذكر أن الطرفين قد اعتمدا ثلاثة محاور أساسية لعلاقة الشراكة بينهما وهي: 1. تنمية الوعي العام بمبادئ ومعايير القانون الدولي الإنساني المتأصلة في الثقافتين الإسلامية والعربية. 2. تنظيم المؤتمرات والندوات والحلقات النقاشية وورش العمل التي تبحث قضايا وتحديات العمل الإنساني وحقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والعالم، وتنفيذ برامج تعنى بتنمية روح الخدمة المجتمعية. 3.العمل على ابتكار وإطلاق مبادرات كشفية مشتركة بين الطرفين تسهم في تعزيز تنمية المجتمع والمسؤولية الوطنية وتجسيد المواطنة الفاعلة والاندماج.