<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2021/Mar/AR_News_MobileImage_326a9a16-8651-4373-b4b9-3b12076e47fd.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يدعم قدرات نظيره الفلسطيني في الاستجابة لجائحة كوفيد-19

29/03/2021

توريد أدوية ومستهلكات وأجهزة طبية لخدمة 8,500 مستفيد شهرياً نفذت بعثة الهلال الأحمر القطري التمثيلية في الضفة الغربية والقدس مشروع الاستجابة لجائحة كوفيد-19، من خلال التعاون مع الهلال الأحمر الفلسطيني للحد من انتشارها في الضفة الغربية، بميزانية إجمالية قدرها 40,000 دولار أمريكي، وذلك ضمن مبادرة الاستجابة الطارئة للجائحة في 22 دولة موزعة على 6 قارات حول العالم. تتمحور أهداف التدخل حول الإسهام في رفع كفاءة الهلال الأحمر الفلسطيني في التصدي للأزمة، والتخفيف من الأعباء الملقاة على عاتق وزارة الصحة الفلسطينية، وحماية 8,500 مستفيد شهرياً من الأطفال والنساء والرجال، من خلال توفير كميات من الأدوية والمستهلكات الطبية بقيمة 10,320 دولاراً أمريكياً، وتوفير أجهزة طبية بقيمة 23,400 دولار أمريكي، مع الالتزام الكامل بإجراءات الوقاية والتعليمات الصادرة من وزارة الصحة الفلسطينية. ويأتي هذا المشروع استجابةً لطلب الشريك الفلسطيني، في ظل الحاجة إلى الدعم العاجل لمواصلة تقديم الخدمات الطبية الطارئة مع تزايد أعداد المصابين، إذ يعد الهلال الأحمر الفلسطيني هو الجهة المسؤولة عن تقديم الرعاية الإسعافية الأولية ونقل الحالات المصابة من الميدان إلى المستشفيات وبين المستشفيات وبعضها البعض، بالإضافة إلى استخدام مرافقه في مختلف مناطق الضفة الغربية كمراكز حجر وعزل صحي بالتنسيق مع وزارة الصحة الفلسطينية. وقد تضمن المشروع شراء 26 جهاز مراقبة للعلامات الحيوية وتركيبها داخل 26 سيارة إسعاف مشاركة في الاستجابة الطارئة للأزمة، بناءً على المواصفات الفنية المعتمدة وإجراءات المناقصات العلنية المعمول بها في هذا الشأن. كذلك تم تحديد قائمة بالأدوية والمستهلكات الطبية حسب احتياجات الهلال الأحمر الفلسطيني، قبل مباشرة إجراءات الشراء من الشركة الموردة التي تمت ترسية العطاء عليها وفقاً لدراسة العروض الفنية والمالية. وقد تم بالفعل تسليم جميع الكميات المتعاقد عليها من الأدوية والمستهلكات الطبية في التواريخ الواردة بأوامر التوريد. يذكر أن هذا المشروع يندرج ضمن المبادرة التي أطلقها الهلال الأحمر القطري للاستجابة الطارئة لجائحة فيروس كورونا في 22 دولة موزعة على 6 قارات حول العالم، عبر دعم جهود الجمعيات الوطنية العاملة في جهود الاستجابة، بميزانية إجمالية قدرها 2,236,827 ريالاً قطرياً لفائدة أكثر من 320,000 شخص في البلدان الآتية: فلسطين، أفغانستان، باكستان، نيبال، طاجيكستان، منغوليا، لاوس، فانواتو، إثيوبيا، تشاد، السنغال، موريتانيا، ساحل العاج، مالي، سيراليون، ألبانيا، كوسوفو، الجبل الأسود، فنزويلا، السلفادور، بيرو، بنما. وتتعدد أوجه الدعم المقدم من الهلال الأحمر القطري للجمعيات الوطنية الزميلة، ما بين دعم المؤسسات الصحية بالأجهزة والمعدات اللازمة، وتوفير الأدوية والمستهلكات الطبية، وتعزيز حماية الكوادر الطبية والمتطوعين، وتوفير الغذاء والمأوى للأسر الأشد تضرراً من انقطاع الدخل، وتوفير وسائل الوقاية من الكمامات والقفازات والمعقمات وغيرها.