<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2020/Sep/AR_News_MobileImage_23d6cdcc-42f9-4bb8-bbb7-5c4c17756789.png" style="BORDER: px solid; ">

اتفاقية تعاون بين الهلال الأحمر القطري ونظيره السوداني لإنشاء 8 محطات لمياه الشرب في ولاية شمال كردفان

14/09/2020

تسليم مساعدات طبية للمستشفيات السودانية استأنف الوفد الرسمي الممثل للهلال الأحمر القطري أنشطة زيارته لجمهورية السودان الشقيقة لمتابعة الأعمال الإنسانية الجارية ضمن حملة "سالمة يا سودان" للاستجابة لكارثة الفيضانات الأخيرة، بالتوازي مع استمرار توزيعات السلات الغذائية وحزم النظافة الشخصية على الأسر الأشد تضرراً من الفيضانات في محلية الخرطوم، بدعم من صندوق قطر للتنمية. فقد وصل وفد الهلال الأحمر القطري إلى ولاية شمال كردفان برفقة د. عفاف أحمد يحيى الأمين العام للهلال الأحمر السوداني، حيث كان في استقبالهم بمطار مدينة الأبيِّض عدد من أعضاء حكومة الولاية. ويضم وفد الهلال الأحمر القطري كلاً من سعادة الأمين العام السيد علي بن حسن الحمادي، والدكتور فوزي أوصديق رئيس العلاقات الدولية والقانون الدولي الإنساني، والسيدة نجلاء الحاج رئيس التنمية الدولية. تهدف هذه الزيارة إلى توقيع اتفاقية تعاون بين الهلال الأحمر القطري ونظيره السوداني لتنفيذ مشروع جديد في مجال المياه والإصحاح، يتضمن إنشاء 8 محطات لتنقية مياه الشرب بمختلف مناطق الولاية، ويوفر المشروع المياه النقية لأكثر من 20,000 نسمة من أهالي الولاية، في ظل ما يشهده السودان من فيضانات غير مسبوقة. وقد تم التوقيع بحضور السيد خالد مصطفى آدم والي شمال كردفان، الذي عقد لقاءً مشتركاً مع الطرفين في مقر أمانة حكومة الولاية للحديث حول الجهود الجارية لمواجهة أضرار الفيضانات، والمشاريع المشتركة بين الهلال الأحمر القطري والهلال الأحمر السوداني. وفي ذات السياق، قام وفد الهلال الأحمر القطري بزيارة مشتركة إلى المستشفى التعليمي بالأبيِّض لتسليم معدات ومستلزمات طبية، دعماً لقدرات المستشفى في جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، وكان في استقبال الوفد مدير عام المستشفى وأعضاء من حكومة ولاية شمال كردفان. وقام الوفد بعد ذلك بزيارة مقر الهلال الأحمر السوداني في شمال كردفان، للقاء المتطوعين والاطلاع على أنشطتهم الإنسانية الجارية. وعلى هامش الزيارات، صرح الحمادي فقال: "سعداء بتواجدنا اليوم بين إخواننا في السودان، وتوقيعنا لهذه الاتفاقية الهامة لإنشاء محطات مياه الشرب في أماكن متفرقة من ولاية شمال كردفان. وتأتي أهمية هذا المشروع وتوقيته مع ما تشهده السودان من كارثة فيضانات مدمرة تضررت منها معظم الولايات السودانية، وسارع الهلال الأحمر القطري والمؤسسات الإنسانية القطرية إلى الاستجابة لها من خلال إطلاق حملة ’سالمة يا سودان‘ تحت إشراف هيئة تنظيم الأعمال الخيرية لدعم جهود إغاثة أشقائنا، كما نعمل حالياً على تزويد المستشفيات والمؤسسات الصحية بمعدات ومستلزمات صحية لتعزيز أنشطتهم الطبية وحماية كوادرهم في مواجهة فيروس كورونا، وذلك بالتعاون مع الهلال الأحمر السوداني". من جانبها، أشادت د. عفاف يحيى بالشراكة الفاعلة مع الهلال الأحمر القطري في المشاريع الإغاثية والتنموية المختلفة، كما وجهت الشكر لصندوق قطر للتنمية على دعمه للاستجابة الجارية لكارثة الفيضانات والسيول، وقدمت رسالة شكر إلى أهل قطر قاطبة عبر الهلال الأحمر القطري على فزعتهم لإغاثة أشقائهم في السودان عبر حملة "سالمة يا سودان"، قائلةً "لقد عكست هذه الحملة شهامة وهيبة وكرم الشعب القطري في إغاثة الملهوف، فنحن سالمون بكم وأنتم سالمون بنا، وقد كنتم بمؤسساتكم خير صديق وخير رفيق وقت الضيق".