<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2016/Oct/AR_News_MobileImage_17bb8d47-9bb4-47f0-a6b3-3201e7fe3819.png" style="BORDER: px solid; ">

آباء وأمهات قطر يحتفلون بعيدهم في ضيافة الهلال الأحمر القطري

09/10/2016

اختتم الهلال الأحمر القطري احتفالاته بمناسبة اليوم العالمي للمسنين، التي يحييها المجتمع الدولي في الأول من أكتوبر من كل عام، وذلك من خلال حملة خيرية اجتماعية تحت شعار "إحنا وياكم" بهدف دعم فئة كبار السن من الآباء والأمهات الذين كان لهم أكبر الفضل في بناء وتعزيز أركان الأسرة من خلال ما قدموه من خدمات جليلة للمجتمع، مع المحافظة في الوقت نفسه على العادات والقيم القطرية النبيلة. على مدار أسبوعين تحت شعار "#إحنا_وياكم" اختتم الهلال الأحمر القطري احتفالاته بمناسبة اليوم العالمي للمسنين، التي يحييها المجتمع الدولي في الأول من أكتوبر من كل عام، وذلك من خلال حملة خيرية اجتماعية تحت شعار "إحنا وياكم" بهدف دعم فئة كبار السن من الآباء والأمهات الذين كان لهم أكبر الفضل في بناء وتعزيز أركان الأسرة من خلال ما قدموه من خدمات جليلة للمجتمع، مع المحافظة في الوقت نفسه على العادات والقيم القطرية النبيلة. استمرت فعاليات الحملة على مدار أسبوعين متتاليين وشهدت عددا من الأنشطة الخيرية، التي بدأت بحفل إطلاق هاشتاج "إحنا_وياكم"، بمشاركة مجموعة كبيرة من موظفي الهلال الأحمر القطري ومتطوعيه، بالإضافة إلى عدد من نجوم الإعلام والتواصل الاجتماعي مثل أسماء الحمادي وناصر الخليفي وخليفة الرميحي و"راديو وضحى" وعدد من العاملين في تليفزيون قطر. وتضمنت أنشطة الحملة أيضا زيارة إلى مجلس الصيادين في الوكرة قام بها متطوعون من الهلال الأحمر القطري وكلية شمال الأطلنطي في قطر بالإضافة إلى الباحث الشعبي خليفة السيد، تلتها زيارة أخرى إلى مجلس الدامة في سوق واقف، كما قام فريق من المتطوعات بزيارة مركز قدرات في الخور للأمهات من كبار السن بمرافقة الإعلامية أسماء الحمادي. ويتمثل الهدف من هذه الزيارات في التواصل مع الآباء والأمهات وزرع البسمة على وجوههم، وإظهار العرفان لجميلهم وتفانيهم في خدمة الأسرة والمجتمع القطري، والاستفادة من خبراتهم ومعارفهم التي حصلوها في الصغر والكبر، والتعرف عن قرب على الحياة التي عاشوها بحلوها ومرها، واستقاء الدروس مما يحكونه من قصص وتجارب مروا بها، والتعرف على مظاهر الرابطة الاجتماعية القوية وصلة الرحم وبر الوالدين في زمانهم. حفل الختام اختتمت فعاليات الحملة بحفل كبير عقد في ضيافة فندق ومنتجع شرق وتبادل على تقديم فقراته الإعلاميون أسماء الحمادي وناصر الخليفي وخليفة الرميحي، وشهد عروضا فنية إبداعية قدمها طلاب مدرسة عبد الرحمن بن جاسم الإعدادية المستقلة للبنين، وفتيات فريق المتطوع الصغير بمركز قطر للعمل التطوعي، والفنان الشعبي أبو صقر، فضلا عن فتح مناقشات ودية مع عدد من الآباء والأمهات الذين تحدثوا عن خبراتهم وحصيلة عمرهم، كما وجهوا نصائح قيمة لأجيال المستقبل حتى تكون على قدر المسؤولية في بناء وطنها وأداء رسالتها في الحياة على أتم وجه. واختتم الحفل في أجواء مرحة أسعدت الآباء والأمهات وتفاعل معها جميع الحاضرين، حيث تم تكريم الآباء والأمهات الذين ساهموا في مسيرة البناء والتنمية بالدولة، وعلى رأسهم الأب الفاضل صباح بن سعيد الكواري، والأب الفاضل عبد الله العبد الله، وممثل مجلس الدامة، كما تم تكريم ممثلي الجهات الداعمة وعدد من الفرق التطوعية التي ساهمت في نشر هاشتاج الحملة وهي: فريق قادة المشاريع من دولة الكويت، فريق فنار التطوعي وفريق أكنه لرعاية كبار السن من المملكة العربية السعودية، وفريق أمنية التطوعي من سلطنة عمان، وفريق الليوان التطوعي من مملكة البحرين. ومن المقرر أن يتم خلال الأسبوع الجاري توزيع هدايا تذكارية على العمال والحمالين في سوق واقف دعما لهم وإثراء لمشاعر الألفة فيما بينهم، كما تقرر استمرار برنامج الزيارات بتنظيم زيارة واحدة كل شهر إلى أحد مجالس الرجال وزيارة أخرى إلى أحد مجالس النساء.