<img alt="" src="/ar/News/PublishingImages/2020/Nov/AR_News_MobileImage_107e6e15-4b95-45b9-b15d-9b319b64a0e6.png" style="BORDER: px solid; ">

الهلال الأحمر القطري يمد يد العون للمتضررين من فيروس كورونا في جزر لاوس

16/11/2020

ضمن برنامج دعم 22 جمعية وطنية زميلة يواصل الهلال الأحمر القطري تنفيذ برنامج الاستجابة الطارئة لجائحة فيروس كورونا في 22 بلداً حول العالم، حيث تم مؤخراً تنفيذ مشروع دعم جهود مكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19) في جمهورية لاوس جنوب شرق آسيا، بتكلفة إجمالية قدرها 20,000 دولار أمريكي. يهدف المشروع، الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع الصليب الأحمر اللاوي وإدارة الصحة بمقاطعة فيينتيان، إلى الحد من الآثار الاقتصادية والاجتماعية السلبية لانتشار فيروس كوفيد-19 في جزر لاوس وتعزيز القدرات المؤسسية للصليب الأحمر اللاوي للاستجابة لتحديات الجائحة، ضمن جهود القطاع الحكومي لاحتواء انتشار المرض. ومن خلال المشروع، جرى تدريب 24 شخصاً من الكوادر العاملة والتطوعية في الجمعية الوطنية المضيفة بالعاصمة فيينتيان وإقليمها وتوعيتهم بأهم المعلومات حول مرض كوفيد-19 وطرق الوقاية منه، لتمكينهم من حماية أنفسهم ونشر المعرفة بالمرض بين أفراد المجتمع. وقد حضر فعاليات التدريب كلٌّ من: د. سينغ مينوراث نائب رئيس الصليب الأحمر اللاوي، د. بوناو فايمفون رئيس الفرع الإقليمي بفيينتيان، د. سولاني شانسي نائب مدير إدارة الصحة ومدير مشروع كوفيد-19. وتضمن التدريب التعريف بمرض كوفيد-19 وأعراضه والوقاية منه، بالإضافة إلى الطريقة السليمة لغسل اليدين وارتداء الكمامة والتعقيم، والاتصال برقم الطوارئ المخصص للاستجابة للأزمة. بعد ذلك، تم توزيع حزم مواد إغاثية على 530 أسرة متضررة من الجائحة، وعقد جلسات تثقيف مجتمعي حول الوباء استفاد منها إجمالي 3,716 شخصاً من الجنسين في 20 موقعاً مختلفاً، وتوزيع المواد والمطبوعات التوعوية عليهم، ورش مواد التعقيم والتطهير في المناطق ذات الأولوية بمدينة وإقليم فيينتيان، وهي المناطق التي تم اكتشاف إصابات بالمرض فيها. يذكر أن هذا المشروع يندرج ضمن المبادرة التي أطلقها الهلال الأحمر القطري للاستجابة الطارئة لجائحة فيروس كورونا في 22 دولة موزعة على 6 قارات حول العالم، عبر دعم جهود الجمعيات الوطنية العاملة في جهود الاستجابة، بميزانية إجمالية قدرها 2,236,827 ريالاً قطرياً لفائدة أكثر من 320,000 شخص في البلدان الآتية: فلسطين، أفغانستان، باكستان، نيبال، طاجيكستان، منغوليا، لاوس، فانواتو، إثيوبيا، تشاد، السنغال، موريتانيا، ساحل العاج، مالي، سيراليون، ألبانيا، كوسوفو، الجبل الأسود، فنزويلا، السلفادور، بيرو، بنما. وتتعدد أوجه الدعم المقدم من الهلال الأحمر القطري للجمعيات الوطنية الزميلة، ما بين دعم المؤسسات الصحية بالأجهزة والمعدات اللازمة، وتوفير الأدوية والمستهلكات الطبية، وتعزيز حماية الكوادر الطبية والمتطوعين، وتوفير الغذاء والمأوى للأسر الأشد تضرراً من انقطاع الدخل، وتوفير وسائل الوقاية من الكمامات والقفازات والمعقمات وغيرها.